حرم عليكم الخمر. تحريم الزنا والميسر والخنزير

ولعل اللهَ سيُنزلُ فيها أمرًا
} 16 النحل آية 67 وهي تتضمَّن تلميحاً إلى ضرره مع وجود منافع اقتصادية للنخيل والأعناب، حيث ذكر أنهم اتخذوا من ثمراتها سَكَراً ورزقاً فوصف الرزق بأنه حسن وسكت عن السَّكَر لِيَفهمَ السامعَ أنه قبيح السلام عليكم ورحمة الله وبركاته الحمد لله والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وسلم تسليما كثيرا وارضى اللهم عن الصحابة ومن تبعهم باحسان الي يوم الدين وروى البخاري في صحيحه

حرم عليكم المعازف والخمر والميسر, بسم الله الرحمن الرحيم

س: لأنه نقل عن حمزة بن حبيب قال: حتى الكعاب والجوز والبيض التي تلعب بها الصبيان؟ الشيخ: هذا الذي يلعب به الصبيان معروف، وقد يقال الأمر سهل؛ لأنه لا يترتب عليه كبير شيء في لعب الصبيان بالكعاب ونحوها؛ وإلا فهو فيها نوع مغالبة، فمن ألحقها بالعموم حرمها لما فيه من المغالبة فقد يصيب وقد لا يصيب وقد ينجح وقد لا ينجح وقد يغرم وقد يخسر، لكنها في الغالب أشياء بسيطة أشياء ما تضر لعبناها كثيرًا في الصغر.

2
[الحديث الخامس والأربعون إن الله ورسوله حرم بيع الخمر والميتة والخنزير والأصنام]
وإسناده ضعيف جدًا؛ حفص بن عمر
تخريج حديث : « إن الله حرم عليكم الخمر والميسر والكوبة »
الشيخ: شف النهاية في النرد، في النون مع الراء
b8
أجمع الناس على أن الخمر المحرمة في كتاب الله عز وجل هي المتخذة من عصير العنب
بلفظ : « ثمن الخمر حرام، ومهر البغي حرام، وثمن الكلب حرام، وإن أتاك صاحب الكلب يلتمس ثمنه؛ فاملأ يديه ترابًا، والكوبة حرام، وثمن الكلب حرام، والخمر حرام، والميسر وكل مسكر حرام » وقد خالف الثوريَّ وإسرائيلَ : موسى بنُ أعين، فرواه عن : موسى بن أعين، عن علي بن بذيمة، عن سعيد بن جبير، عن قيس بن حبتر، عن ابن عباس قال : قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : « كل مسكر حرام »
الخمر رجس من عمل الشيطان وأحد أدواته التي يستخدمها في صرف الناس وإبعادهم عن عبادة ، يقول الله سبحانه وتعالى:" إنما يريد الشيطان أن يوقع بينكم العداوة والبغضاء في الخمر والميسر ويصدكم عن ذكر الله وعن الصلاة فهل أنتم منتهون المائدة :91 وهو أَولى ما يُفسر به ، ثم الأحاديث الصحيحة ، ثم الآثار إن قال قائل: فما أحسن طُرق التفسير؟

الرد على من أنكر تحريم الخمر

ومن خرج بَاغيًا أو عاديًا في معصية الله, فلا رخصة له وإن اضطُرَّ إليه.

14
حرم عليكم المعازف والخمر والميسر, بسم الله الرحمن الرحيم
أما بعد : قال تعالى إخبارًا عن عدوه إبليس لما سأله عن امتناعه عن السجود لآدم صلى
تفسير: {حرمت عليكم الميتة والدم ولحم الخنزير}
فكأنَّما حرَّم الخمر في هذا النصِّ سائر النهار، ولم يبق للمولعين بها إلا الليل من بعد صلاة العشاء ، وفي هذا التضييق على شاربي الخمر، إعداد لهم وتأهيل، لاستقبال الحكم النهائي بالتحريم القطعي لها
[الحديث الخامس والأربعون إن الله ورسوله حرم بيع الخمر والميتة والخنزير والأصنام]