بيان العلا. القمة الخليجية تتبنى بيانها الختامي وبيان العلا

وقع قادة دول مجلس التعاون الخليجي، الثلاثاء، على البيان الختامي للقمة الخليجية رقم 41، التي استضافتها مدينة العلا السعودية ومؤكدا على أهمية مضاعفة الجهود لاستكمال ما تبقى من خطوات في سبيل تحقيق تلك الرؤية
وبدأت أعمال القمة بالتقاط صورة تذكارية لرؤساء الوفود المشاركين بالقمة، ثم يتبعها تلاوة لآيات من القرآن الكريم، تتبعها كلمة لرئيس القمة ثم لدولة الكويت كونها دولة الوساطة بين الدوحة والرباعي العربي، ثم يدعو الأمين العام لمجس التعاون رؤساء الوفود للتوقيع على بيان العلا، وتنفض الجلسة ويذهب القادة لمأدبة غداء ثـمن المجلس الأعلى جهود دولة قطر في توقيع اتـفاق السلام بـين الولايـات المتحـدة الأمـريكية وحركـة طالـبان في فبراير 2020م، وانطلاق مفاوضات السلام الأفغانية في مدينة الدوحة في سبتمبر 2020م، معبراً عن الأمل في أن تحقق هذه الخطوات الوقف الشامل والدائم لإطلاق الـنار، واستعادة أفغانستان أمنها واستقرارها، وتحقيق آمال وتطلعات الشعب الأفغاني في التنمية والازدهار

القمة الخليجية تتبنى بيانها الختامي وبيان العلا

الأردن أكد المجلس على دعم الأمن والاستقرار وتعزيز التنمية في الأردن، ووجه بتكثيف الجهود لتنفيذ خطط العمل المشترك التي تم الاتفاق عليها في إطار الشراكة الاستراتيجية بين مجلس التعاون والمملكة.

15
النص الكامل لـ'بيان العلا'
وأضاف: "سنتحاور معهم حول التحديات التي تواجهنا ومنها أنشطة إيران المزعزعة للأمن والاستقرار وبرنامجها النووي، ونحن على ثقة بأننا سنتغلب على هذه التحديات بالعمل معا"
بيان العلا
ومن جهته، توجه أمير الكويت الشيخ نَوَّاف الأحمد الجابر المبارك الصباح بالشكر للملك سلمان والسعودية على تنظيم القمة الخليجية، كما أضاف: "نقدر دور القيادة المصرية ودعمها للقضايا التي تهم أمن المنطقة"
بيان قمة العلا يؤكد وحدة الصف في وجه التهديدات
وشملت جولة وزير الخارجية القطري قبل الوصول إلى مصر، ليبيا والسودان
أعرب المجلس الأعلى عن استنكاره لاستمرار إيران في عدم الوفاء بالتزاماتها للوكالة الدولية للطاقة الذرية، ووقف تنفيذ تعهداتها، وتأخرها في توفير المعلومات المطلوبة حول برنامجها النووي، كما أكد على ضرورة التزام إيران بالتعاون الكامل مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية، خاصة فيما يتعلق بتجاوزاتها في نسب اليورانيوم واحترام حصانات وامتيازات مفتشي الوكالة رحب المجلس الأعلى بوصول الحكومة اليمنية إلى العاصمة المؤقتة عدن في 30 ديسمبر 2020م، لممارسة أعمالها وانطلاق عجلة التنمية في المناطق المحررة، لتحقيق تطلعات الشعب اليمني الشقيق وإعادة الأمن والاستقرار إلى ربوع اليمن
ودعا المجلس إلى تهيئة الأجواء لممارسة الحكومة اليمنية الشرعية لجميع أعمالها وتعزيز قدرتها على استعادة سلطة الدولة اليمنية ومؤسساتها في كافة أنحاء اليمن الشقيق وأوضح البيان الختامي أنه تم الاتفاق على استكمال المنظومتين الدفاعية والأمنية المشتركة وصياغة سياسة خارجية موحدة لدول المجلس

البيان الختامي الصادر عن المجلس الأعلى في دورته الحادية والأربعين قمة السلطان قابوس والشيخ صباح

وأكد المجلس على مواقف مجلس التعاون الرافضة للتدخلات الأجنبية في الشؤون الداخلية للدول العربية من أي جهة كانت، وضرورة الكف عن الأعمال الاستفزازية عبر إذكاء الصراعات والفتن، والتأكيد على احترام مبادئ السيادة وعدم التدخل واحترام خصوصية الدول استناداً للمواثيق والأعراف والقوانين الدولية التي تنظم العلاقات بين الدول، وأن أمن دول المجلس هو رافد أساسي من روافد الأمن القومي العربي، وفقاً لميثاق جامعة الدول العربية.

27
بعد توقيع «بيان العلا».. «الجزيرة الوثائقية» تمدح التطور العمراني في السعودية
اطلع عليه بتاريخ 05 يناير 2021
جلالة الملك يستقبل ولي العهد رئيس مجلس الوزراء ويؤكد على أهمية العمل بين دول المجلس وصولاً لأهداف «بيان العلا» للحفاظ على الأمن والاستقرار
وقطعت السعودية والإمارات والبحرين، ومعها مصر، العلاقات مع قطر صيف 2017؛ بزعم دعمها للإرهاب، وهو ما نفته الأخيرة واعتبرته محاولة للسيطرة على قرارها المستقل والتعدي على سيادتها الوطنية، لكنها أبدت قبولها بالجلوس لأي حوار غير محدد بشروط مسبقة
ما هو بيان العلا
تجدر الإشارة إلى أنّ الإجتماع، الذي سبقه الإعلان عن إعادة فتح الأجواء والحدود السعودية أمام قطر، حضره مستشار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب جاريد كوشنر، وكذلك وزير الخارجية المصري سامح شكري، علماً أنّ مصر لا تشكل جزءاً من مجلس التعاون الذي يضم 6 دول هي بالإضافة الى السعودية والبحرين والإمارات وقطر، الكويت وسلطنة عمان اللتان بقيتا على الحياد خلال الأزمة
المناطق - الرياض أكد البيان الختامي للقمة الخليجية التي انعقدت اليوم الثلاثثاء في العلا تعزيز التعاون العسكري بين دول المجلس وصياغة سياسة خارجية موحدة التقى وزير الخارجية المصري سامح شكري، نظيره القطري محمد عبدالرحمن آل ثاني، يوم الثلاثاء في القاهرة
أكد المجلس الأعلى على مواقف مجلس التعاون الرافضة للتدخلات الأجنبية في الشؤون الداخلية للدول العربية من أي جهة كانت، وضرورة الكف عن الأعمال الاستفزازية عبر إذكاء الصراعات والفتن، والتأكيد على احترام مبادئ السيادة وعدم التدخل واحترام خصوصية الدول استناداً للمواثيق والأعراف والقوانين الدولية التي تنظم العلاقات بين الدول، وأن أمن دول المجلس هو رافد أساسي من روافد الأمن القومي العربي، وفقاً لميثاق جامعة الدول العربية كما أعرب عن إدانته لقيام السلطات الإسرائيلية بهدم عشرات المنازل شرق القدس، ودعا المجلس المجتمع الدولي إلى التدخل لوقف استهداف الوجود الفلسطيني والتهجير القسري للمواطنين من مدينة القدس، ومحاولة تغيير طابع المدينة القانوني وتركيبتها السكانية، الذي يتعارض مع القوانين الدولية والإنسانية والاتفاقات ذات الصلة

بيان العلا: تأكيد على مكافحة الجهات التي تهدد أمن دول الخليج

بدوره، أعلن أمين مجلس التعاون، أن قادة الخليج اعتمدوا البيان الختامي لقمة العلا.

29
بيان العلا
ورفض المجلس أي توجه لضم المستوطنات في الضفة الغربية إلى إسرائيل، في مخالفة صريحة لميثاق الأمم المتحدة ومبادئ القانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة، بما فيها قرار مجلس الأمن رقم 2334 لعام 2016 والرأي الاستشاري لمحكمة العدل الدولية لعام 2004، واتفاقية جنيف الرابعة لعام 1949
بعد توقيع «بيان العلا».. «الجزيرة الوثائقية» تمدح التطور العمراني في السعودية
وأشار إلى أهمية بناء الثقة بين مجلس التعاون وإيران، وذلك وفقاً للأسس التي سبق أن أقرها المجلس وتم إبلاغ الجانب الإيراني بها، والالتزام بالمواثيق والأعراف الدولية للعلاقات بين الدول، والأخذ بالحسبان أمن المنطقة وتطلعات شعوبها ونزع فتيل التصعيد في المنطقة
القمة الخليجية تتبنى بيانها الختامي وبيان العلا
وأضاف: "إن القمة الخليجية تدعم العمل الخليجي المشترك"، مشيداً بالإنجاز التاريخي بتوقيع بيان العُلا